مفوضية حقوق الإنسان باليمن تؤكد لـ"kynew2" انتهاء عمل مديرها وتقول إن البحث جارٍ عن بديل

أكد مكتب المفوضية السامية لحقوق الإنسان، إنهاء عمل ممثلها المفوضية في اليمن الدكتور العبيد أحمد العبيد، وقالت إن البحث جارٍ عن بديل له.



جاء ذلك في رد من منسقة الاتصال والإعلام بالمكتب منى المغافي، على استفسارات "المصدر أونلاين" حول إنهاء المفوضية عمل العبيد نزولاً عند رغبة الحوثيين.


وقالت المغافي لـ"المصدر أونلاين": بإمكاني تأكيد خبر انتهاء فترة عمل الدكتور العبيد أحمد العبيد في اليمن، ومكتبنا حالياً يبحث عن بديلٍ له.




ولم تنفِ منسقة الاتصال بالمفوضية أو تؤكد إنهاء المفوضية تعاقدها مع العبيد بناءاً على طلب الحوثيين، وقالت "ليس لدي معلومات أخرى وبإمكانم التواصل مع مكتبنا الرئيسي في جنيف".






وقال مسؤول سابق في الأمم المتحدة، لـ"المصدر أونلاين"، إن الحوثيون أرادوا من التصعيد الخطير الذي طال مسؤول المفوضية والتنكيل الشخصي به، إيصال رسالة لكل العاملين في المنظمات الدولية وخصوصاً الحقوقية منها بأن مصيرهم سيكون مشابهاً له في حال كشف عن انتهاكاتهم.


وأضاف شريطة عدم كشف هويته، "إنه من المعيب حقا إرسال رسالة ضعف واستسلام من الأمم المتحدة، والتضحية بأحد مسؤوليها لصالح طرف سيضعهم دوما تحت رحمته".


وتساءل: إذا كانت الأمم المتحدة غير قادرة على حماية موظفيها فكيف بالمنظمات الحقوقية الأخرى.
مفوضية حقوق الإنسان باليمن تؤكد لـ"kynew2" انتهاء عمل مديرها وتقول إن البحث جارٍ عن بديل
واتساب بلس

تعليقات

google-playkhamsatmostaqltradent