مسؤول يمني يتهم دولة خليجية بتداول نفط اليمن والوقف وراء تفجيرات أنابيب النفط في ”شبوة“

اتهم مسؤول أمني يمني، الخميس 11 يونيو/حزيران، الإمارات تدوال نفط اليمن  بالوقوف وراء التفجيرات المتكررة لأنبوب النفط الخام بمحافظة شبوة جنوب شرقي البلاد.



وتشهد محافظة شبوة الغنية بالنفط، منذ سيطرة القوات الحكومية عليها في أغسطس/ آب 2019، هجمات ضد دوريات ونقاط عسكرية، ومواقع نفطية، فيما تتجه أصابع الاتهام نحو خلايا مسلحة تابعة لـ"المجلس الانتقالي الجنوبي"، المدعوم إماراتيا.



وقال مسؤول البحث الجنائي في شبوة، عبد الله العياشي، إن "الإمارات تدعم مجموعات لتنفيذ عمليات تفجير متكررة لأنبوب بتدوال النفط" بالمحافظة، بحسب ما نقلة عنه قناة الجزيرة.


وكشف العياشي أن عناصر من قوات "النخبة الشبوانية" المدعومة إماراتيا، ألقت السلطات القبض عليها في وقت سابق، اعترفت بالتفجير المتكرر لأنبوب النفط، في محاضر رسمية أثناء التحقيق معها.



وأعلنت سلطات شبوة، في مايو/ أيار الماضي، قائمة تضم 100 شخص معظمهم من "المجلس الانتقالي" و"النخبة الشبوانية، قالت إنهم "مطلوبون لها"، على خلفية هجمات وأعمال فوضى، وفق تعميم رسمي.



ورفضت شبوة، أواخر أبريل/ نيسان الماضي، بجانب 5 محافظات يمنية جنوبية من أصل 8، إعلان المجلس الانتقالي "حكما ذاتيا".


ويوجه مسؤولون يمنيون، من حين لآخر، اتهامات للإمارات بدعم تشكيلات مسلحة خارج إطار السلطة الشرعية، وتغذية صراعات في مناطق متفرقة من البلاد، خاصة محافظات أرخبيل سقطرى، وشبوة (جنوب)، وتعز (جنوب غرب).
مسؤول يمني يتهم دولة خليجية بتداول نفط اليمن والوقف وراء تفجيرات أنابيب النفط في ”شبوة“
واتساب بلس

تعليقات

google-playkhamsatmostaqltradent